ترجم هذا الموقع إلى
بدعم من غوغيل
تنفيذ
للحصول على ترجمة "صادر" القانونية أو أي استفسار info@saderlegal.com

|

{{title}}

لم يتم العثور على المحتوى

الإمارات تؤكد دور الشباب في حماية المجتمعات من «كورونا»


الإمارات تؤكد دور الشباب في حماية المجتمعات من «كورونا»

{{subject.Description}}

المصدر:

  • أبوظبي - البيان

التاريخ: 25 أغسطس 2020

أكدت دولة الإمارات خلال ترؤسها الاجتماع الـ33 لوزراء الشباب والرياضة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية على أهمية تعزيز مجالات التعاون بين وزارات الشباب والرياضة للتصدي لجائحة كورونا، وإبراز دور الشباب في حماية مجتمعات المنطقة وشعوبها من الآثار السلبية لهذا الوباء العالمي، كما تم خلال الاجتماع اعتماد تنظيم النسخة الثانية من منتدى الشباب الخليجي بالتعاون مركز الشباب العربي في أبوظبي.

وتوجه الدكتور نايف الحجرف، أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية خلال كلمته برسالة شكر لدولة الإمارات على دورها وجهودها لخدمة الشباب الخليجيين والعرب، وتوفير جميع القدرات والإمكانات وإطلاق المبادرات التي تمكنهم من تطوير معارفهم وخبراتهم لخدمة مجتمعاتهم.

كما توجه بالشكر لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس مركز الشباب العربي، على توجيهه بتخصيص قاعة دائمة في مقر مركز الشباب العربي باسم مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وذلك ترسيخاً لهويته وتكريماً وتقديراً لدوره ورسالته في خدمة قضايا الشباب الخليجيين والعرب، حيث ستعمل هذه القاعة على استضافة مختلف أنشطة المجلس ضمن مرافق المركز على مدار العام.

وقالت معالي شما بنت سهيل المزروعي، وزيرة الدولة لشؤون الشباب خلال كلمتها الافتتاحية كممثلة عن دولة الرئاسة: دولة الإمارات وبقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، تؤمن بأن الشباب الخليجيين والعرب هم رأس المال الحقيقي لمنطقتنا ودولنا، وأن الطريق إلى المستقبل يُبنى بسواعد وهمة الشباب.

وتوجهت معاليها برسالة شكر خاصة لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول الخليج العربية على إيمانهم بالشباب واستثمارهم في طاقاتهم، حيث توفر لهم حكوماتهم البرامج والمبادرات، المرتبطة بمسارات الإشراك، والتمكين، وصقل المهارات، وبناء الشخصية، وتوفير الفرص، وتوجيه طاقات الشباب الخليجيين نحو قيادة التنمية في مجتمعاتهم، بما له عظيم الأثر في دولهم.

وبينت معاليها أنه ورغم التحديات التي فرضتها جائحة كوفيد 19 على دول المنطقة والعالم، صدّرت دول الخليج العربية نماذج مشرفة للشباب في مجالات العمل الإنساني.

كما توجهت معاليها برسالة شكر للدكتور نايف الحجرف ووزراء الشباب والرياضة على جهودهم وتعاونهم لخدمة الشباب، كما توجهت برسالة تهنئة خاصة إلى الشباب العُمانيين والخليجيين والعرب، بتشريف وتكريم قطاع الشباب بتكليف سلطان عُمان ذي يزن بن هيثم بن طارق آل سعيد وزيراً للثقافة والرياضة والشباب، مؤكدة معاليها أنها رسالة واضحة من حكومة سلطنة عُمان الشقيقة على ثقتها بدور الشباب ومواصلة تمكينهم لقيادة المرحلة المقبلة.

جهود

تم خلال الاجتماع مناقشة الجهود الخاصة بمواجهة أزمة جائحة كورونا المستجد وجهود دول مجلس التعاون في المجال الشبابي وتنظيم ورشة عمل شباب الخليج في مرحلة جائحة كورونا التحديات والفرص وعدد من الملفات المشتركة المرتبطة بالتعاون الدولي في مجال العمل الشبابي المشترك

احدث المواضيع

{{subject.ShortTitle}}